الخميس. فبراير 9th, 2023

قيادات اتحادية تطالب بتبني قضية التنمية المركزية لمجابهة خطر الانقسامات

.png?fit=640%2C320&ssl=1 - قيادات اتحادية تطالب بتبني قضية التنمية المركزية لمجابهة خطر الانقسامات


الخرطوم- نهلة مسلم:

دعت قيادات بالحزب الاتحادي الديمقراطي والتغيير إلى أهمية تبني القضية المركزية لمجابهة تحديات خطر انزالق البلاد في الهاوية خاصة في ظل الانشقاقات والانقسامات التي تشهدها عدد من الأحزاب نتيجة غياب المؤسسية.

وقال القيادي الطيب المكي، إن حزبهم يعمل بتنسيق مع الأحزاب والقوى السياسية بصفة عامة والاتحادية خاصةبهدف تحقيق الوحدة فضلاعن ايجاد حلول والخروج من مستنقع الازمات.

وقال في مؤتمر صحفي بطيبة برس، إنهم دعاة مؤسسية بهدف إحداث اختراق في مناخ الساحة السياسية خاصة ان هناك أياد خبيثة وغير شريفة تعبث بما يدور في الساحة السياسية الآن.
من جانبه قال القيادي العتبة محمود إن الحزب يعمل من أجل توحيد الرؤى الإجتماعية لمجابهة المشكلات خاصة فيما يتعلق بتطوير المناهج التعليمية لذا نوجه رسالتنا كافة لجان المقاومة وشباب الثورة.

وأضاف “نقول لهم انتم بذلتم طاقات جبارة يجب أن تكلل بنجاح كبير خاصة ما قدمتوه من تضحيات مشهود”.

ووجه رسالة إلى جماهير الحركة الاتحادية للعمل على تصحيح الممارسات الحزبية داخل الحزب لتقوم وفق أسس من الديمقراطية والمؤسسية والرؤى البرامجية مع تبني خط سياسي واضح يتوافق مع دستور الحزب ومصلحة البلاد العليا ويحافظ على السيادة الوطنية واحداث الوحدة الاتحادية على قاعدة المؤسسة الديمقراطية إلى جانب المساهمة في ترقية الحياة العامة.

فيما يتعلق بالموقف السياسي الراهن، قال نرحب بكل مسعى جاد لايجاد مخرج للازمة الوطنية التي تعيشها بلادنا ونرى ضرورة التنسيق وتكامل الأدوار بين قوى الثورة الحية وحراك الشارع والقوى السياسية التي سلكت طريق الحوار.

وأشار عتبة إلى أن الاتفاق الاطاري يعد خطوة في اتجاه الحل يجب أن يكمل بتوسيع دائرة الحوار حوله ليستوعب مطالب قوى الثورة الحية ولجان المقاومة مع التشديد على ضرورة حسم النقاط المتعلقة بصورة تلبي مطالب الشعب السوداني في الحكم المدني وتحقيق السلام والعدالة وعدم الإفلات من العقاب.

الساقية برس



Source link