الأحد. فبراير 5th, 2023

أزمة في غاز الطهي بالخرطوم و(الشعبة) توجه انتقادات لوالي الخرطوم

Screenshot 20230123 191830 - أزمة في غاز الطهي بالخرطوم و(الشعبة) توجه انتقادات لوالي الخرطوم

الخرطوم _السياسي
كشفت جولة قامت بها ) السياسي) اليوم الاثنين بمناطق متفرقة بالعاصمة الخرطوم شملت أحياء بري وشمال بحري والكلاكلات، عن ندرة في غاز الطهي وتراكم الأسطوانات الفارغة في محلات البيع. وعزا عدد من وكلاء الغاز الذين استنطقتهم (الصحفية) ندرة الغاز بسبب تراجع حصص الغاز من قبل شركات التوزيع لـ(50%) ابتداءً منذ شهر يناير الجاري، وأشار الوكلاء إلى استمرار الندرة تسبب في حدوث هلع وخوف وسط المواطنين، مما جعل كثيرين يلجأون لتعبئة ما يملكون من أسطوانات فارغة.

في ذات السياق كشف الأمين العام لشعبة وكلاء موزعي الغاز جميل حميد، عن عودة أزمة الغاز مرة أخرى، منذ مطلع شهر يناير الجاري ومازالت قائمة حتى الآن، عازياً ذلك بسبب وجود بطء ونقص شديد في حصص الغاز التي يتسلمونها من قبل شركات التوزيع، مشيراً إلى عدم توفر أي معلومات واضحة عن أسباب عودة أزمة الغاز، ولفت إلى وجود تهرب من الشركات في الإجابة على سؤال الوكلاء عن ماهية أسباب نقص حصص الغاز

وقال حميد لـ(السياسي) إن نقص حصص الغاز يبلغ 50%، وانتقد حميد حديث والي الخرطوم حول سحب الرخصة من كل صاحب مركز توزيع يبيع الغاز بزيادة عن السعر المحدد.
وطالب حميد بتوفير سلعة الغاز قبل الحديث عن محاسبة الوكلاء، موضحاً بأن الندرة هي تزيد أسعار الغاز وليست الوكلاء، ولفت إلى أن بعض الوكلاء يبيعون أسطوانة الغاز بأعلى من السعر المحدد، موضحاً بأن السعر الرسمي للأسطوانة (3.200) جنيه وهنالك من يبيع بـ(3.500) جنيه للأسطوانة، مشيراً إلى أن سعر الأنبوبة بالسوق الأسود بلغت (5) آلاف جنيه
كما طالب السلطات متمثلة في المؤسسة السودانية للنفط بتمليكهم معلومات وإحصائيات رسمية عن كميات غاز الطهي التي تسلم لشركات التوزيع.

اترك تعليقاً