الأحد. مايو 26th, 2024

مسئول روسي يقدم مكافأة لكل من يدمر دباية أمريكية أو المانية

في طريقة “غريبة” للتصدي للدبابات الغربية على جبهات القتال في أوكرانيا، قرر مسؤول “فيدرالي” روسي تقديم مكافأة مالية لكل عسكري يدمر دبابة ليوبارد الألمانية أوأبرامز الأميركية.
فقد قرر حاكم إقليم ما وراء البايكال، ألكسندر أوسيبوف، دفع مكافأة مالية لكل عسكري من أبناء منطقته يدمر دبابة من طراز “أبرامز” الأميركية و”ليوبارد” الألمانية أو يغتنمها، في منطقة العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا
وذكرت السكرتيرة الصحفية لحاكم لحاكم الإقليم، ليوبوف تشيستياكوفا، أن الهدف من المبادرة هو تشجيع المقاتلين على التصدي لهذه الدبابات، بحسب ما ذكرت وكالة “نوفوستي” الروسية للأنباء.
ووفقا لتشيستياكوفا، فإنه سيتم دفع مكافأة مالية تتراوح بين 1500 و43000 دولار (100 ألف إلى 3 ملايين روبل)، لأبن المنطقة الذي سيدمر أو يغتنم الدبابة الغربية.
يشار إلى أن إقليم ما وراء البايكال عبارة عن كيان فيدرالي روسي يقع ما وراء بحيرة بايكال.
من جانبه، رحب القائم بأعمال رئيس جمهورية دونيتسك دينيس بوشيلين، بمبادرة مكافأة الجنود الروس في منطقة العمليات الخاصة على الاستيلاء على دبابات أبرامز الأميركية ودبابات ليوبارد الألمانية أو تدميرها.
وقال: “أعتبر أيضا عرض رجال الأعمال الروس تقديم مكافآت لكل من يستولي على دبابة غربية أو يدمرها، عملا تحفيزيا جيدا. البزنس الوطني يساهم كذلك في تحقيق النصر”.
وكانت ألمانيا أعلنت عزمها تزويد أوكرانيا بدبابات من طراز “ليوبارد 2″، والسماح لدول أخرى بتزويد كييف بدبابات من نفس الطراز، من ترساناتها الخاصة.
كما أعلن رئيس الأميركي جو بايدن، أن إدارته ستزود أوكرانيا بعدد من دبابات أبرامز.

About Author

 للإنضمام الي إحدي مجموعاتنا علي الواتس اب اضغط علي الروابط

صحيفة السياسي (1)

صحيفة السياسي (2)

صحيفة السياسي (3)

صحيفة السياسي (4)

صحيفة السياسي (5)