السبت. يوليو 20th, 2024

مبعوث أممي: سأتوجّه للسودان وتشاد لبحث استكمال خروج المُرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا

[ad_1]

انطلقت اليوم (الثلاثاء) في القاهرة أعمال اجتماع اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 ولجان التواصل في ليبيا والسودان والنيجر لبحث انسحاب المقاتلين الأجانب والمرتزقة من الأراضي الليبية.
وترأس الاجتماع الممثل الخاص للأمين العام ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، عبد اللّه باتيلي، وبمشاركة ممثلين عن السودان وتشاد والنيجر.
وشدد باتيلي خلال كلمته الافتتاحية في الاجتماع الذيّ يستمر يومين، بحسب بيان لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا على ضرورة تفعيل خطة عمل لجان التواصل من أجل سحب المقاتلين الأجانب والمرتزقة، والتي وقعتها اللجنة العسكرية المشتركة أكتوبر 2021، قائلا إن من شأن ذلك “بعث الأمل في نفوس الليبيين”.
وقال : “إن التعاون بين الدول سيكون حاسمًا لتحقيق السلام والاستقرار”، مؤكدا أن “لهذه الخطوة أهمية كبيرة في تنفيذ خطة العمل الخاصة بانسحاب المقاتلين الأجانب والمرتزقة”.
وأثنى الممثل الخاص للأمين العام على اللجنة العسكرية المشتركة وممثلي لجان التواصل في دول الجوار لالتزامهم بسحب المقاتلين الأجانب والمرتزقة من ليبيا.
وقال باتيلي في كلمته خلال الاجتماع وفقاً (لقناة ليبيا الحدث)، إنّ اللقاء كان مُثمراً مع سفراء السودان وتشاد والنيجر، وأكد السفراء استعدادهم لدعم جهود البعثة.
وأضاف باتيلي: سأتوجّه في الأسابيع القادمة للسودان وتشاد والنيجر لبحث التنسيق السريع معها، لاستكمال خروج المُرتزقة والقوات الأجنبية من ليبيا.
ويهدف اجتماع القاهرة إلى إنشاء آليات للتنسيق والمتابعة، وتبادل المعلومات بين اللجنة العسكرية المشتركة ولجان التواصل.
وكانت اللجنة العسكرية المشتركة قد أنشأَت لجنةَ التواصل الليبية، على هامش اجتماعها في سرت منتصف يناير الماضي، بهدف تسهيل وتحسين التنسيق مع لجان التواصل في كل من السودان والنيجر وتشاد.

المصدر من هنا

[ad_2]

Source link

About Author

 للإنضمام الي إحدي مجموعاتنا علي الواتس اب اضغط علي الروابط

صحيفة السياسي (1)

صحيفة السياسي (2)

صحيفة السياسي (3)

صحيفة السياسي (4)

صحيفة السياسي (5)