السبت. يونيو 15th, 2024

*العدوي تنتقل لحميدتي…..* *الجحود والمفردات المحروقة..!!*

بالواضح

فتح الرحمن النحاس

أقرب مستشار لحميدتي كان يمكن أن يذكره بأن مايسميهم بالنظام البائد هم أصحاب الدعوة (بلا منازع) للإنتخابات والإحتكام لإرادة الشعب، وأنهم أكثر فئات الشعب في التحذير من (الفتنة) التي يتحدث عنها الرجل..وأنهم أصلاً ليسوا طرف في هذه الفترة الإنتقالية (الكئيبة المضطربة)، ولذلك فإن أي عجز في إدارة الدولة، إنما يرجع لقيادة الحكم الحالية ولاناقة ولابعير للنظام السابق ومنسوبيه في هذا (الفشل) الذي أقر به حميدتي بعضمة لسانه…أما لماذا هذا (التجني) من جانبه ضد النظام السابق..؟!! فهذا لاتفسير له غير (جحود) الرجل لدور النظام في إخراجه للدنيا ودعمه وترفيعه في الرتب العسكرية، أم ياتري أن حميدتي يتنكر لعلاقته (الخاصة) مع الرئيس البشير الذي أولاه (الرعاية الكاملة) والدعم المهول لقواته بالمال والسلاح..؟!!
*حميدتي لم يكن في حاجة لأن (يستعدي ويخسر) النظام السابق و(منسوبيه الملايين) الذين ساندوه من قبل، فتصريحاته التي تحمل هذا (العداء الظاهر) لهم يفقد جراءها ماكان يتمتع به من (شعبية صلبه)، ولن يجدها من الذين (يتقارب) معهم الآن الذين ينتظرون الفرصة المواتية للإنقضاض عليه وهذا مايخرج من مجالسهم الخاصة، بل هم من (ينفخون) علي نار عداوته مع منسوبي النظام السابق لإحداث (الفتنة الحقيقية)، التي لو استجاب لها من يعنيهم فستكون عواقبها وخيمة علي كل السودان وعليه هو نفسه…ولأننا لاننكر (إشادتنا) لبعض أدواره قبل تحوله الأخير، فإننا من هنا نذكر حميدتي أن (قيمته الحقيقة) أن يتخذ (موقعه) في الأعمال الوطنية الخالصة التي ربح منها الكثير وأن يجعل منها (برنامجه الأهم)، وألا يشغل وقته بإستعداء النظام السابق ومنسوبيه، فالشعب في غالبيته العظمي ومن يتوادد معهم الآن يعلمون أنه واحد منهم وكان شريكهم في الحكم و(رأس السوط) يلحقه في كل ماينسبه إليهم من أخطاء، بل أن من يتقارب معهم الآن (لايثقون) في أي مستقبل قد يجمعهم معه وقد قالها بعضهم صراحة..!!

*إن كان لحميدتي (الحق) في أن (يحب) أو يعادي النظام السابق ومنسوبيه أو أن ينتمي للقحاتة فهذا شأنه و(لايزعج) النظام السابق ومنسوبيه في شئ ولايلقون له بالاً..ويبقي (المحك) أن يثبت حميدتي أنه قادر علي تقديم مايفيد وطنه ودينه وإرادة شعبه، فإن أختار ذلك يكون أخرج نفسه من (حسكنيت) التصريحات التي تثير (السخرية) ضده بين قطاعات الشعب، ويكون تعافي من (إبليس) الذي يجلس بجواره ويسوقه إلي المجهول..!!

سنكتب ونكتب…!!!

About Author

 للإنضمام الي إحدي مجموعاتنا علي الواتس اب اضغط علي الروابط

صحيفة السياسي (1)

صحيفة السياسي (2)

صحيفة السياسي (3)

صحيفة السياسي (4)

صحيفة السياسي (5)