الأحد. مايو 26th, 2024

قمة مقديشو.. دول الجوار تتفق على عملية مشتركة لدحر الإرهاب

[ad_1]

اتفق قادة الصومال وكينيا وجيبوتي وإثيوبيا على القيام بعملية مشتركة لتحرير ما تبقى من الأراضي الصومالية من قبضة الإرهاب، وذلك خلال القمة التشاورية التي انعقدت، الأربعاء، في مقديشو.

ويتفاءل المحلل السياسي الصومالي آدم هيبة بنتائج القمة، معددا لموقع “سكاي نيوز عربية” ثمارها المنتظرة في تعزيز إنجازات القوات الصومالية صد حركة الشباب الإرهابية مؤخرا.

والقمة التشاورية لدول الجوار التي ترأس أعمالها الرئيس الصومالي حسن شيخ محمود، حضرها رئيس جيبوتي إسماعيل عمر جيلي، ورئيس كينيا ليام روتو، ورئيس حكومة إثيوبيا آبي أحمد، وذلك لمناقشة ملف مواجهة الإرهاب وتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة.

نتائج التشاور

مما اتفق عليه القادة الأربعة بحسب ما ورد في بيان صحفي صادر عن القمة:

وطالب الرئيس حسن شيخ محمود، خلال القمة، بالتزام ودعم دول الجوار التي لها قوات في الصومال في المشاركة مع قوات الدولة الصومالية في هزيمة الجماعات الإرهابية وتدميرها.

من جانبهم، رحب القادة بتقديم الدعم لتجهيز الوحدات الجديدة من القوات المسلحة الوطنية وزيادة القدرة التسليحية لوحدات القوات المسلحة الوطنية العاملة حاليا.

وقبيل انعقاد القمة، عقد وزراء دفاع الصومال وجيبوتي وكينيا وإثيوبيا، الثلاثاء، اجتماعا ناقش استكمال العمليات العسكرية لتحرير المناطق المتبقية من أيدي حركة الشباب الإرهابية، وتصفية فلولها، وفق ما نقلت وكالة “صونا” عن وزير الإعلام والثقافة والسياحة في الصومالي، داود أويس جامع.

تعاون مبشر

يصف المحلل السياسي الصومالي آدم هيبة نتائج القمة بأنها “خطوة مهمة في دحر حركة الشباب الإرهابية”.

ومن النتائج التي يتوقعها لهذا التعاون الإقليمي:

وكان من أبرز أشكال التعاون بين الصومال وجيرانها بشأن الإرهاب متمحورا في قوة “أتمس” لحفظ السلام، وعبرها تواجد من كينيا حوالي 3500 جندي في الصومال، وحوالي 4500 جندي من إثيوبيا، ينتشرون في القطاعين الثاني والسادس على التوالي في ولاية جوبالاند، والتي كانت نقطة تمركز لحركة الشباب لاستهداف البلدين.

وحقق تعاون القوات الصومالية و”أتمس” نجاحات كبيرة بتحرير بلدات استراتيجية من حركة الشباب، وقتل نحو 500 من أفرادها.

وأدى التعاون الأمني والاستخباراتي لإغلاق 70 شركة لتحويل الأموال، لتورطها في التحويل إلى الحركة، وحجب 250 حسابا بنكيا لإيداع الأموال تابعة للحركة المتطرفة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

[ad_2]

Source link

About Author

 للإنضمام الي إحدي مجموعاتنا علي الواتس اب اضغط علي الروابط

صحيفة السياسي (1)

صحيفة السياسي (2)

صحيفة السياسي (3)

صحيفة السياسي (4)

صحيفة السياسي (5)