الثلاثاء. يوليو 23rd, 2024

المؤامرة مستمرة .. فحيح الافاعى

 

 

ما وراء الخبر

محمد وداعة

 

الى الزملاء مراسلى القنوات الاجنبية : التغطية الاعلامية بهذه الطريقة لا تساهم فى انهاء الحرب

مهنيآ لا يمكن مطالبتكم بالانحياز ، و لكن وجب عليكم الاصرار على تقديم الحقيقة كاملة ،

على الزملاء المراسلين عدم الاكتفاء باجابة الاسئلة الموجهة ،

حميدتى حشد قواته من اطراف البلاد ، و جلب مدرعات من زرق ، ودفع بقوات كبيرة لاحتلال مطار مروى ، و اقام مواقع عسكرية جديدة داخل الخرطوم و حولها ، فلماذا؟

اعتقال الجنود المصريين و التنقل بهم اثناء المعارك يخالف اتفاقية جنيف و قواعد القانون الدولى ،

نتمنى ان يكون دور الامارات فى اطلاق سراح المصريين طرف الدعم السريع بداية للحكمة و الرشد

القصر ، الاذاعة و التلفزيون ،المطار و مقر فى القيادة العامة ، و قوات كبيرة فى منزل حميدتى ، الذى يجاور بيت الضيافة بما لا يزيد على خمسين متر ، المدينة الرياضية دخلوها بعقد ايجار قبل اسبوع واحد ،و كانوا اصلآ يتواجدون فى مقر العمليات ،سوبا ، الصالحة ، كررى ، وادى سيدنا و مقرات عديدة اخرى ، هذه حقائق يعلمها الشعب السودانى بكل اطيافه ، و لذلك لم تنطلى عليه اكاذيب اعلام الدعم السريع و المنصات الاعلامية ، وحتى القنوات التى تسيطر على الفضاء الاعلامى لتطورات المعارك، هذه القنوات شاركت فى التضليل ، قنوات العربية و الحدث و الجزيرة و الجزيرة مباشر مراسلوها من بنى جلدتنا ، وهم يعلمون هذه الحقائق ، ومع الاسف لم يبذلوا اى جهد لتصحيح الصورة المضللة ، و الانكى من ذلك ترديد بيانات قوات الدعم السريع فى استيلائها على هذه المواقع الاستراتيجية ، وهى مواقع كانت تتواجد فيها قبل نشوب المعارك و هى اكاذيب توحى بان المعركة فى طريقها للانتهاء بانتصار قوات الدعم السريع ، و بلا شك فان هؤلاء الزملاء لا يمكن ان يكونوا جزء من المؤامرة ضد بلادهم ،و لكنهم لا يعلمون ، فليعلم هؤلاء الزملاء ان التغطية الاعلامية بهذه الطريقة تقتل شعبكم و تدمر بلادكم، و ان قول نصف الحقيقة ينسف فكرة النزاهة و الحياد، اخلاقيآ و مهنيآ لا يمكن مطالبتكم بالانحياز ، و لكن وجب عليكم تقديم الحقائق كاملة مهما كان الثمن ،

الرباعية و فولكر الثلاثية، بالتعاون و التنسيق مع مجموعة الاطارى ، يتحملون وزر نشوب هذه الحرب و نتائجها الكارثية ،فهم من وفروا اسبابها ، بذرائع شتى انحازوا لمجموعة المركزى و حميدتى ، فى مواجة الجيش و القوى السياسية الاخرى ، بعلم الرباعية و الثلاثية حشد حميدتى قواته من اطراف البلاد ، و جلب مدرعات من زرق ، ودفع بقوات كبيرة لاحتلال مطار مروى ، و اقام مواقع عسكرية جديدة داخل الخرطوم و حولها ، و كان واضحآ ان حميدتى و حلفاؤه فى الداخل و الخارج و اثقون من نجاح الضربة الخاطفة ، و الاستيلاء على مطار مروى لاستقبال الدعم العسكرى من حفتر الذى تم تجهيزه فى الكفرة و العوينات و من قاعدة للامارات بارتريا ،

مع تقديرنا و احترامنا للاشقاء قيادات السعودية و الامارات ، وجب عليهم الان ايقاف هذه المهزلة التى ينسج خيوطها الفريق طه الحسين مع صغار الرتب فى مخابرات بلادهم و منعهم من العبث ببلادنا ، نتمنى ان يلتفت حكام السعودية و الامارات الى هذه المؤامرات ، ما يتم باسمهم ضد حركة التاريخ و لن يكتب له النجاح ، و ان كانوا يحرصون على دماء ابناء الشعب السودانى ، و ازالة معاناته عليهم التوجيه بايقاف الضغط على حفتر و آخرين يعملون على ايصال المساعدات العسكرية لقوات الدعم السريع ،

سيستمر فحيح الافاعى من فولكر و الرباعية وبعض بنى جلدتنا من الناشطين السياسيين و الاعلاميين بهدف الابقاء على قوات الدعم السريع فى المعركة ،طمعآ فى انتصارها الموهوم ،

امس نجحت القوات المسلحة فى اخلاء 177 من الجنود المصريين بعملية معقدة ، و جرى اخلاء لعدد 28 فرد آخرعن طريق الصليب الاحمر تصحيحآ لخطأ كبير ، هؤلاء ليسوا اسرى و اعتقالهم و التنقل بهم اثناء المعارك يخالف اتفاقية جنيف و قواعد القانون الدولى ، معلومات تشير الى دور اماراتى فى اقناع قوات الدعم السريع باطلاق سراحهم ، نتمنى ان يكون ذلك تم فى اطارعودة الرشد و الحكمة ، نواصل

 

 

 

 

 

About Author

 للإنضمام الي إحدي مجموعاتنا علي الواتس اب اضغط علي الروابط

صحيفة السياسي (1)

صحيفة السياسي (2)

صحيفة السياسي (3)

صحيفة السياسي (4)

صحيفة السياسي (5)