الخميس. يونيو 20th, 2024

ابحثوا معنا عن والي الخرطوم..!!!

 

فنجان الصباح

أحمد عبدالوهاب
………………………….

مثل فص ملح وذاب توارى السيد (والي ولاية الخرطوم) عن الأنظار.. اعتكف سيادته طيلة أيام معركة الكرامة.. وصام عن الكلام المباح مثل صيام سيادته عن العمل.. والانجاز..
ماكان أحد عاقل ينتظر من السيد والي ولاية الخرطوم المعظم أن يلبس (اللبس خمسة) ويتوشح كلاشه ويكرب قاشه عساه ينال إحدى الحسنيين ، فهذه مهمة نظلمها ونظلمه إن طلبنا منه أن ينهض بها، ولو ساعة من نهار.. ماكان أحد من ستات الشاي او قادة الدرداقات وصولا لاعظم ضابط إدارى بمحلية امبدة ينتظر من والي الخرطوم ان ينزل للميدان او ان يغبر قدميه ولا اطارات سيارته ذات الدفع الرباعي ساعة في سبيل الله والوطن..
يحيط السيد والي ولاية الخرطوم نفسه بمجموعة لايصلحون كمستشارين لولاية ضخمة تحتاج إلى رجال ذوي خبرة وافق وخيال واحاطة بشؤون الاقتصاد والسياسة.. ولذلك لا تستغرب من الأداء الصفري في كل مجال سياسيا واقتصاديا..
دخل والي الخرطوم في فترة اعتكاف تنفيذي وغياب إدارى منذ ان لعلع الرصاص في رأد الضحي ورابعة النهار.. لم نسمع له بيانا ينحاز فيه إلى قوات الشعب المسلحة.. ولم نقرأ له في الطيف أو في الصحيان مبادرة للتبرع بالدم، ولا بأي دعم من اي نوع للجيش العظيم.. ولم يناشد المرأة بالولاية لاسناد جيشها بالزاد ، ولم يحض شباب الولاية لنصرة جيشهم بالزناد.. اكتفي الرجل باعتكاف خجول.. كمن كان يتحرى ليلة قدر ولائية جديدة تدفع به للأعلى كتلك التي قفزت به بالزانة من ضابط إداري مغمور بمحلية( ام بدة) إلى وال مكلف لكرش الفيل بمقرن النيلين، برتبة مختف في معركة الكرامة، ومتبخر تماما مثل قالب من الزبد في شمس أبريل في ساعة الحارة.. ومنسحق للعظم عندما تحمر الحدق ويحمى الكوع وتجف الحلوق ويحتدم الوغى..
سيدي رئيس البلاد و القائد العام لقوات الشعب المسلحة، إن ولاية الخرطوم بحاجة إلى وال عسكري يقابل المحن والدبابات.. ويكثر عند الفزع ويكون أول حاضر عندما تصرخ (ولية) او تستغيث (ولاية) ب “وامعتصماه” ..
لسنا في حاجة إلى وال كل جهاده في كشات ستات الشاي.. وكل همه ومبلغ علمه في مطاردة باعة الدرداقات..
سيادة الرئيس
نظفوا دولتكم من الجبناء..

About Author

 للإنضمام الي إحدي مجموعاتنا علي الواتس اب اضغط علي الروابط

صحيفة السياسي (1)

صحيفة السياسي (2)

صحيفة السياسي (3)

صحيفة السياسي (4)

صحيفة السياسي (5)